السبت، 14 كانون1/ديسمبر 2019
Items filtered by date: السبت, 16 تشرين2/نوفمبر 2019
السبت, 16 تشرين2/نوفمبر 2019 15:25

فلسفة -مدمر- السياسة الخارجية

وفيما يتعلق بالسياسة الخارجية للبلاد ، قال رئيس الوزراء إن السياسة الخارجية لإثيوبيا تعطي الأولوية ،علاقاتها مع البلدان المجاورة اكد ذلك امام البرلمان وشملت وساطات آبي الخارجية التي استندت إليها لجنة "نوبل"، المساهمة في تطبيع العلاقات بين إريتريا وجيبوتي، واريتريا والصومال وبين جنوب السودان اﻻخوة اﻻشقاء وبين اﻻخوة في شمال السودان والسعي للتوسط بين كينيا والصومال

.وكان قد حصل آبي أحمد على جائزة نوبل للسلام؛ لدوره الكبير في السلام والمصالحة مع إريتريا، بجانب سياساته الداخلية التي نجحت في تحقيق السلام في بلد كان يعاني بسبب تفاقم النزاعات العرقية، فضلاً عن أن وساطته تجاوزت حدود بلاده في القارة السمراء.  

ولم يكن فوز آبي أحمد، مفاجأة بعد نجاحه المدهشة في تغيير خارطة منطقة شرق أفريقيا التي تعد من أكثر مناطق العالم صراعاً ونزاعات أضرت بنمو دول المنطقة

وقال الخبير محمد عيسى - للعين اﻻماراتية -إن ما تحقق خلال عام ونصف داخلياً وخارجياً منذ تولي آبي أحمد السلطة يعد إنجازاً تاريخياً لقائد شاب ملهم ما كان ليتحقق لولا الرؤية والكاريزمية السياسية لآبي أحمد، التي استطاع أن يلفت خلالها انتباه العالم بأثره لإصلاحاته وإنجازاته في هذا البلد الأفريقي

نعم تؤمن إثيوبيا إيمانا راسخا بأن القرن اﻻفريقي المتكامل يمكن أن يكون بمثابة حافز اقتصادي لبقية القارة.

فلسفة "مدمر" هي مبدأ عابر للحدود يربط إخواننا وأخواتنا من شرق إفريقيا في مجال واحد. كما أنه بمثابة الحبل السري بين البلدان الأفريقية لتبادل القيم والموارد من أجل مستقبل أفضل.

ومن جانبه قال الدكتور يوناس زودي طالب في قسم الفلسفة بجامعة أديس أبابا: إنه لا يمكن أن يكون تاريخ البلادعائقًا لـ" فلسفة مدمر" حيث لدينا تاريخ مشترك وغير مشترك. ويركز المفهوم على احترام حقوق المواطنين بموجب التوافق الوطني.

ووفقًا له، فإنه لا يعتبر "التآزر" الموارد الطبيعية الموجودة في مناطق محددة كملكية وحيدة لتلك المنطقة، على سبيل المثال لا الحصر، فإن موارد القهوة الموجودة في جما لا ينتمي إلى أوروميا فحسب، بل هو مصدر لكل الإثيوبيين.

ومن جانب آخر صرح أعضاء السلك الدبلوماسي بأن مفهوم فلسفة " مدمر" وفوائده اللاحقة تتجاوز حدود إثيوبيا. وقد تم الكشف عن هذا في منتدى نقاش نظمته وزارة الخارجية الإثيوبية مع المجتمعات الدبلوماسية الشريكة الموجودة لدى إثيوبيا يوم الثلاثاء الماضي للمناقشة حول الكتاب الذي ألفه رئيس الوزراء الدكتور أبي أحمد، لفلسفة "مدمر".

وقال بعض المشاركين من البعثات الدبلوماسية: إن الكتاب الذي كتب يهدف لحل مشكلة البلاد مع المفاهيم المحلية، ويساعد على تسريع رحلة إثيوبيا إلى التنمية من خلال الوحدة، ويكون بمثابة درس لبقية العالم.

وفي هذا الإطار صرح السيد محمد حمادي، دبلوماسي من الصحراء الغربية، بأنه يفخربه كأفريقي بمفهوم الكتاب، مضيفا إلى أنه بالنظر إلى الاهتمام الذي تحظى به القارة من بقية العالم، فإن فلسفة "مدمر" سيكون لها دور كبير في تعزيز وحدتها والإسراع لتطويرها. وفي إشارته إلى أن هذا المفهوم يعزز دور إثيوبيا في النمو والسلام الاقتصاديين الشامل لأفريقيا، وأن الفكرة يمكن أن تكون درسًا لا لإثيوبيا فحسب، بل للبلدان الأخرى أيضًا.

وأضاف السيد محمد قائلا: إن وجهة نظر المفهوم حول السياسة الخارجية، وكيف يمكن زيادة تعزيز العلاقات مع البلدان المجاورة وما وراءها، وكيف يمكن للدول تعزيز مشاركة مجتمع المغتربين في المساعي الاجتماعية والاقتصادية الوطنية تستحق الثناء والتعلم منها.

ومن جانبها ذكرت السيدة غالي أمير رئيسة المعهد الدولي لبحوث الثروة الحيوانية، بأن مفهوم" مدمر" هو فكرة تؤدي إلى طريق التنمية مع الشعور القومي والوحدة الوطنية. ووصفت فوز رئيس الوزراء الدكتور أبي أحمد بجائزة نوبل للسلام على أنها اعتراف دولي بجهوده في إحلال السلام في المنطقة.

وقالت السيدة غالي: إن الكتاب يوفر وسيلة لتبادل محتوياته ودروسه للآخرين. ونظرًا لأن المفهوم يوضح أويشرح بوضوح كيف يمكن حل المشكلات سواء كان ذلك من خلال الحوار والتعاون، وكيف يمكن تحقيق منفعة متبادلة صرحت بأن فائدة الكتاب تتجاوز إثيوبيا إلى بقية العالم.

ومن جانب آخر قال السيد رافائيل موراف سفير إسرائيل لدى إثيوبيا: إن الكتاب بغض النظر عن تصور الازدهار، يلعب دوراً هاماً في بناء نظام ديمقراطي تشاركي، مضيفًا إلى أنه يتصور أيضًا حلولًا محلية لمشاكل محلية.

وأشار السفير رافائيل إلى أنه نظرًا لأن المفهوم يعطي الأولوية للمنفعة المتبادلة بدلاً من الفوائد الشخصية، فإنه يحمل ميزة إضافية لتعزيز التسامح والتكاتف. علاوة على ذلك، فهو يساعد على تعزيز العلاقات الإيجابية مع الدول المجاورة.

وهكذا فإن فلسفة" مدمر" أكبر وأبعد المدى. ولن ينتج المفهوم النجاح على المستوى الوطني في إطار واسع فحسب، بل يمكنه دمج وتعزيز التنسيق الإقليمي الأفضل، والشراكة من أجل التقاسم المنصف للمنافع المتبادلة.

Published in صفحة الرأي

 

تشهد العلاقات اﻻثيوبية اﻻماراتية في اﻻونة اﻻخيرة تطور ملحوظا في مختلف المجاﻻت وهذا ان دل انما يدل علي مدي الترابط والتعاون التاريخي بين البلدين والشعبين الشقيقين .

تعد العلاقات الإماراتية الإثيوبية متينة ومتجذرة، وتشهد تطورا ملحوظا في مختلف الأصعدة، وتوجت أواصر الصداقة والأخوة والمصالح المشتركة العلاقات بين البلدين، إضافة إلى الرغبة الصادقة لقيادات البلدين بالتعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

كما ان هناك علاقة مميزة تربط بين رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأن هذا الدعم الذي تم من قبل صندوق خليفة لتطوير المشاريع يأتي من منطلق العلاقات المتطورة بين البلدين.

مما ﻻ ريب فيه أن هذا الدعم يوجه للمشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال التعاون مع وزارة التكنولوجيا والابتكار الإثيوبية ويركز على تعزيز الإبداع وخلق فرص للمرأة والشباب التعاون في مختلف المدن الإثيوبية ووليس هذا فحسب بل ان اتفاقية دعم وتمويل المشاريع متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في إثيوبيا التي وقع عليها البلدان ستسهم في إيجاد نحو 36 ألف مشروع على مدى خمس سنوات، كما ستوفر أكثر من 200 ألف فرصة عمل في مختلف القطاعات.
أن هناك خططا مستقبلية للصندوق للعمل في إثيوبيا بمجالات الصناعة والزراعة والعقارات والسياحة، و إثيوبيا تعد منطقة مهمة جغرافيا وبها سوق كبيرة وترتبط بدول كثيرة، ما يتيح للصندوق التعاون معها في المستقبل بمختلف المجالات.

ومن ناحية اخري أكدت وزارتا الاقتصاد والتجارة الإماراتية والإثيوبية على أهمية مشاركة إثيوبيا في معرض إكسبو 2020 دبي، والفرص التي يوفرها المعرض.

جاء ذلك خلال استقبال معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي السيدة فتلورق جبر إغزابهير وزيرة التجارة والصناعة الإثيوبية في مقر وزارة الاقتصاد بدبي.

وبحث الجانبان خلال اللقاء فرص التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، وسبل العمل المشترك لتعزيز التبادلات التجارية ودعم أنشطة الاستيراد والتصدير وإعادة التصدير، والتعاون في مجال الخدمات اللوجستية والإلكترونية الداعمة للتجارة البينية.

كما ناقش الوزيران سبل تطوير التعاون التجاري في مجالات الزراعة والمنتجات الغذائية، وتجارة اللحوم والدواجن، وبناء شراكة في المجال اللوجستي، بما يعزز أنشطة التبادل التجاري بين البلدين.

ولا شك في أن إثيوبيا تعد شريكاً تجارياً واستثمارياً مهماً لدولة الإمارات في منطقة شرق إفريقيا، ولديها سوق ضخمة بتعداد سكاني يصل إلى أكثر من 100 مليون نسمة وتوفر فرصاً واسعة للتعاون الاقتصادي المتبادل، بما تمتلكه من مقومات واعدة وموارد متنوعة، وإمكانات غير مكتشفة في العديد من القطاعات.

نعم أن أنشطة التجارة والاستثمار كمحرك مهم جدا للشراكة المتينة بين البلدين خلال المرحلة الحالية .

يجب تعزيز العمل المشترك لإزالة أي عوائق في تنمية التجارة بين البلدين، وتشجيع القطاع الخاص من الجانبين على زيادة حجم التبادل التجاري، واستقطاب مزيد من الاستثمارات التي تخدم القطاعات الحيوية في إثيوبيا والإمارات.



 

قال الأستاذ نجيب محفوظ :( إن العلم يفرض أخلاقه في عصر تدهور الأخلاق. ) وبيع الضمير والشعوب معا اين السياسية من هذا المنطلق ؟!

بعد ان كانوا ينتقضون مشروع السد ويفتعلون الحجج الواهية دون علم او بعلم اليوم عادوا باردتهم وبالعلم إلى ان قضية السد ليس سياسية بل هي فنية بحته وهذا هو الرأي اﻻثيوبي الذي لم يتغير حتي هذه اللحظة وهناك اراء كثيرة ﻻ اريد ان أتطرف إليه اﻻ وهي الانتخابات اﻻمريكية و تهدئات الوضع في الداخل المصري والمساومات السياسية والاستخباراتية...ووو...الخ

والسؤال الذي يطرح نفسه هل ستمنح عقودا استثمارية للشركات الأمريكية في سد النهضة ؟! وغيرها ومن المهم الإشارة هنا إلى أننا لا نتناول هذه المسألة في هذا المقال ..الزمن كفيل بتعريتها في المستقبل القريب ومن هم الذين يتلاعبون بالمواطن البسيط والمزارع الغلبان في مصر والسودان واثيوبيا .؟!

قال وزير الشؤون الخارجية جيدو أندارجاشيو إن إثيوبيا استغلت الاجتماع الذي استضافته الولايات المتحدة يوم الأربعاء لإظهار موقفها الثابت من الاستخدام العادل لمياه النيل.

أصدر الوفد الإثيوبي بقيادة جدو مؤتمرا صحفيا في واشنطن عقب انتهاء الاجتماع حضره وزير الخارجية الأمريكي ورئيس مجموعة البنك الدولي.
وقال جيدو إن إثيوبيا خلال اجتماعها بشأن سد النهضة الإثيوبي الكبير  ، عكست حقوقها في الاستخدام العادل لمياه النيل.و إن إثيوبيا تقوم ببناء السد ليس لإلحاق الأذى بالآخرين بل لتوفير الطاقة، ولديها 70 مليون شخص لا يحصلون على الكهرباء وليس هذا فحسب بل ان إثيوبيا تولي أهمية كبيرة للمناقشات الفنية الثلاثية وهي على ثقة من أن أي خلافات ستتم معالجتها من خلال مشاورات اللجنة الفنية.

وقال إن الاجتماع كان مفيدًا في إزالة التشويش ويعكس موقف إثيوبيا البناء تجاه أكبر سد في أفريقيا لتوليد الطاقة الكهرومائية بمجرد الانتهاء.

وفقًا لوزير الخارجية الإثيوبي، كما أعرب الرئيس ترامب عن رغبته في الانضمام إلى حفل الإفتتاح عند اكتمال السد.
خلال الاجتماع الذي عقد في واشنطن ، توصلت إثيوبيا والسودان ومصر إلى توافق في الآراء لمواصلة المناقشات الفنية الثلاثية حول السد.

حيث اكتمل سد النهضة الإثيوبي أكثر من 68٪. والأعمال على التوربينات التي يمكن أن تبدأ في إنتاج الكهرباء في عام 2020 على وشك الانتهاء.
تتوقع إثيوبيا بالانتهاء من مشروع سد النهضة في عام 2023.

في وقت سابق، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الاجتماع الذي عقده مع الوفود المصرية والإثيوبية والسودانية مضى بشكل طيب.

وبعد الاجتماع مع ترمب، تواصلت المباحثات برعاية وزير الخزانة الأميركي، ستيفن منوتشين. وفي ختام المناقشات الجديدة تعهدت الدول الثلاث تنظيم "أربعة اجتماعات تقنية حكومية على مستوى وزراء الدولة". وجاء الإعلان في بيان مشترك للوزراء الثلاثة، والولايات المتحدة والبنك الدولي، المشاركين في العملية كمراقبَين.

وفي بيانهم المشترك، أكد وزراء خارجية الدول الثلاث ”أهمية النيل لتنمية شعوب مصر وإثيوبيا والسودان وأهمية التعاون عبر الحدود ومصلحتهم المشتركة في إبرام اتفاق“.

وكانت قد وتوصلت الدول الثلاث إلى الاتفاق عقب الاجتماع الذي استضافه الاربعاء الماضي وزير الخارجية الأمريكي ورئيس البنك الدولي في واشنطن العاصمة.

وفي بيان مشترك صدر عنهم، قال الوزراء إنهم سيحضرون اجتماعات أخرى في واشنطن يومي 9 ديسمبر و13 يناير لتقييم مدى التقدم الذي حققوه في مفاوضاتهم.

وأكد وزراء خارجية إثيوبيا والسودان ومصر علي التزامهم المشترك بالتوصل إلى اتفاق شامل وتعاوني ومستدام بشأن تشغيل سد النهضة الإثيوبي الكبير.

واتفق الوزراء على عقد أربعة اجتماعات فنية حكومية على مستوى وزراء المياه بحضور البنك الدولي والولايات المتحدة كمراقبين.
ووافق الوزراء أيضًا على العمل من أجل استكمال اتفاقية المبادئ لعام 2015 بحلول 15 يناير 2020 وقال الوزراء انهم سيحضرون اجتماعين في واشنطن العاصمة يومي 9 ديسمبر و 13 يناير 2020 لتقييم مدي التقدم الذي حققوه في محادثاتهم.

وأكد وزراء الخارجية من جديد على أهمية النيل في تنمية شعب إثيوبيا والسودان ومصر، وأهمية التعاون عبر الحدود .

وبحسب ما ذكرته العديد من وسائل الإعلام الأمريكية، جاء إعلان الوزارة في بيان عقب اجتماعهم مع وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوشين، ورئيس البنك الدولي، ديفيد مالباس في واشنطن العاصمة، الأربعاء الماضي.

قالت وزارة الخزانة الأمريكية إن وزراء خارجية مصر وإثيوبيا والسودان اتفقوا يوم الأربعاء على العمل من أجل التوصل لاتفاق شامل ومستدام بشأن ملء وتشغيل مشروع سد النهضة في إثيوبيا بحلول 15 يناير كانون الثاني 2020.

وفي بيان مشترك صدر بعد أن استضاف وزير الخزانة ستيفن منوتشين محادثات في مسعى لحل الخلافات بشأن سد النهضة الكبير في إثيوبيا، قال الوزراء إنهم سيحضرون اجتماعات أخرى في واشنطن يومي 9 ديسمبر كانون الأول و13 يناير كانون الثاني لتقييم مدى التقدم الذي حققوه في مفاوضاتهم.

وقال الوزراء ومنوتشين ورئيس البنك الدولي ديفيد مالباس في البيان ”أكد الوزراء من جديد التزامهم المشترك بالتوصل إلى اتفاق شامل وتعاوني ومرن ومستدام ومتبادل المنفعة بشأن ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي الكبير وتأسيس عملية واضحة للوفاء بذلك الالتزام وفقا لإعلان المبادئ لعام 2015“.

وتقول إثيوبيا إن السد الذي سيولد الطاقة الكهرومائية، والذي سيكون الأكبر في أفريقيا، مهم لنموها الاقتصادي.

ويقول مراقبون إن جولة المباحثات التي استضافتها واشنطن للدول الثلاث، والتي تختلف عن الجولات السابقة كونها تأتي برعاية أميركية إضافة إلى مشاركة البنك الدولي، تعد بمثابة قبول ضمني من إثيوبيا بشأن ما طلبته مصر من قبل ورفضته أديس أبابا لدخول طرف رابع للوساطة، والبنك الدولي، كشريك في المحادثات.

غير أن الجانب الإثيوبي كان أكثر إصرارا على وضع النقاط على الحروف والتقليل من اهمية الدور الأمريكي في سيرها. وقال نيبيات غيتاشيو المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية في تصريحات لبي بي سي إن لقاءات واشنطن ليست مفاوضات بل فرصة لتوضيح مواقف الأطراف المعنية بسد النهضة. وأضاف "الولايات المتحدة ليست وسيطا، ولا يمكن أن تكون هذه اللهجة الصحيحة للحوار".

وقال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن "الاجتماعات في واشنطن أسفرت عن نتائج إيجابية من شأنها أن تضبط مسار المفاوضات وتضع له جدولاً زمنياً واضحا ومحددا".

وبحسب بيان شكري، فإن الاجتماعات المكثفة التي عقدت تؤكد على أن مصر تسعى للتوصل إلى اتفاق متوازن يمكّن إثيوبيا من تحقيق الغرض من سد النهضة، وهو توليد الكهرباء، دون المساس بمصالح مصر المائية وحقوقها، وأن مياه النيل هي مسألة وجودية بالنسبة إلى مصر، مثمنا في الوقت ذاته الرعاية الأميركية لتلك المحادثات.

في المقابل لم يصدر أي موقف رسمي بعد من الخرطوم تعليقا على المباحثات الأخيرة.

وكتب حمدي عبد الرحمن، أستاذ العلوم السياسية والمتخصص في الشؤون الأفريقية، على حسابه على الـ"فيسبوك"، إن الوصول لحل في أقرب وقت بخصوص مشكلة سد النهضة سيكون خدمة كبيرة للمنطقة، وله تأثير إيجابي على اقتصاديات المنطقة، وإذا تمكنت الولايات المتحدة من التوسط بين هذه الدول فسيكون ذلك خدمة لجميع الأطراف.

وأعلنت إثيوبيا أن السد الضخم الذي تقدّر تكلفته بأربعة مليارات دولار سيبدأ توليد الكهرباء بحلول نهاية العام 2020، على أن يبدأ تشغيله بالكامل بحلول عام 2022.

وتسعى مصر إلى وساطة دولية حول المشروع الذي من المتوقع أن يصبح أكبر مصدر للطاقة الكهرومائية في أفريقيا، حيث سيبلغ إنتاجه ستة آلاف ميغاوات.

وتطالب القاهرة بحد أدنى سنوي مضمون حجمه 40 مليار متر مكعب، وهو ما لم توافق عليه إثيوبيا. لذلك قامت اثيوبيا باكتمال مشروع بناء السد الاحتياطي لسد النهضة يوم الأربعاء اﻻسبق ويعرف ب "سد السرج" السد الاحتياطي من مشاريع سد النهضة الإثيوبي الكبير، والذي يُعد علامة فارقة في المشروع بأكمله.

وفي مقابلة حصرية مع وكالة الأنباء الإثيوبية، قال رئيس جهاز التفتيش الفني على أعمال البناء لسد النهضة، غيرما منجيستو ، إن الوجه العلوي للسد قد اكتمل بالكامل وتم ملؤه بأكثر من 14 مليون متر مكعب من الخرسانة.

وأضاف أن الانتهاء من هذا المشروع ستكون له أهمية قصوى في تسريع بناء المشروع الرئيس ومساهمة محورية في توليد الطاقة المخطط.وأشار إلى أن هذا الوجه، يغطي مساحة تزيد على 330 ألف متر مربع، ويمتد على طول 5.2 كيلومترات، ويبلغ متوسط ارتفاعه خمسين مترا.و أن معالجة الأساس قد تم إنجازه في وقت سابق لمنع أي تسرب للمياه الجوفية، كما تم وضع أكثر من 30 ألف غشاء بلاستيكي تحت الأرض.

كما أوضح "أن إنجاز هذا المشروع مع جميع المكونات الأساسية هو علامة فارقة في الحصول على الخدمات التي نسعى إليها، والأهم من ذلك هو الطريقة التي نحتاج إليها".

وأشار غيرما إلى أن هذا السد ، الذي تم إنشاؤه على ارتفاع لا يزيد عن 600 متر ، سيكون له مساهمة محورية في توليد الطاقة المخطط لها من السد الرئيسي.

ووفق معلومات سابقة، فإن سد "النهضة" له ملحق مكمل يمتد على طول خمسة كيلومترات، ويبلغ ارتفاعه نحو خمسين مترا، بينما يُقام السد الأساسي، محل المفاوضات الفنية، على مساحة 1800 كم.

في مقابلة حصرية مع وكالة الأنباء الإثيوبية ، قال المدير التنفيذي للمكتب الفني الإقليمي لشرق النيل فكأحمد نجاش إن اقتراح مصر ينتهك الإجراءت التي يجب اتباعها. ينبغي أن تكون إثيوبيا هي التي تتقدم بالإقتراح حول التعبئة للسد وليس العكس.

ويرى بعض الخبراء قائليين :لكن نجاح الوساطة الأمريكية يبقى رهينا بموقف الطرف الإثيوبي من الدور الأمريكي وحسابات الربح والخسارة المرتبطة به. وإذا فشلت واشنطن لسبب أو لآخر فإن أطراف أوروبية جاهزة لأن تتدخل في حال اقتضت الضرورة للحيلولة دون ما ﻻ تحمد عقباه ..!!

ماذا يخفي الطرف اﻻثيوبي من مفاجاة ؟ وماذا لدي الطرف المصري من مفاجاة ؟ ومن الذي سيخسر كثيرا اما الطرفان معا في لعبة الربح والخسارة ؟!.

Published in أخبار

* وزير الخارجية يجري محادثات مع

نظيره التشيكي

اديس ابابا -العلم-أجرى وزير الخارجية الإثيوبي جيدو أندارجاشيو محادثات مع وزير خارجية جمهورية التشيك توماس بيتريتش حول القضايا الثنائية والعالمية وعقد منتدي اﻻعمال التيشكي اﻻثيوبي .

وقال جيدو في حديثه مع نظيره إن التشيك يمكنها استخدام اثيوبيا كبوابة للعلاقات الافريقيا. كما أطلع على الإصلاحات السياسية والاقتصادية الجارية في إثيوبيا.

وأشار ايضا الى ان إثيوبيا حريصةً على تعزيز علاقاتها الاقتصادية مع جمهورية التشيك ، وحث جيدو بيتريك على تشجيع المستثمرين على الاستثمار في إثيوبيا.

ومن جانبه ، أشاد بتريتش بالإصلاحات في إثيوبيا وهنأ رئيس الوزراء على فوزه بجائزة نوبل للسلام لعام 2019.
وقال إن إثيوبيا واحدة من الدولتين الأفريقيتين اللتين اختارتهما جمهورية التشيك لإقامة شراكة استراتيجية ، معربًا عن رغبة بلاده في توطيد علاقتها مع إثيوبيا في جميع المجالات.

وقال إن البلدين لديهما مجالات تعاون محتملة في قطاعات التعليم والزراعة والنقل.

قام بتريتش أخيرًا بدعوة نظيره الإثيوبي لزيارة جمهورية التشيك لتعزيز العلاقات بين البلدين.

وكانت قد عُقد منتدى الأعمال الإثيوبية التشيكية واجتماع الأعمال التجارية  في العاصمة أديس أبابا يوم الاربعاء .تم تنظيم المنتدى من قبل غرفة تجارة أديس أبابا وسفارة جمهورية التشيك ، وفقًا لوزارة الشؤون الخارجية.

شاركت أكثر من 75 شركة إثيوبية وتشيكية في المنتدى الذي يهدف إلى جذب الاستثمار الأجنبي المباشر وتعزيز الروابط التجارية.
في كلمته الافتتاحية ، قال وزير الدولة الأثيوبي للشؤون الخارجية ، الدكتور أكيلو هيل مكائيل ، إن إجراء مثل هذه المنتديات سيساعد على تعزيز العلاقات الاقتصادية والسياسية بين البلدين.
كما أشار الدكتور أكليلو إلى بعض النقاط التي يمكن أن تجعل إثيوبيا وجهة مفضلة للاستثمار والتجارة والسياحة.

وقال وزير الدولة إن إثيوبيا تتطلع إلى جذب الاستثمار الأجنبي المباشر ، وحث رجال الأعمال التشيكيين على الاستثمار في المجالات ذات الأولوية للحكومة الإثيوبية في مجالات الاستثمار في الزراعة والمعالجة الزراعية والسياحة وتكنولوجيا المعلومات.

من جانبه ، قال وزير الشؤون الخارجية في جمهورية التشيك ، توماس بيتيسيك ، "إن منتدى الأعمال سيكون ضروريًا لتعزيز الروابط الاقتصادية بين البلدين".

وأضاف: "سيكون من المهم أيضًا التعاون في قطاعات الطاقة والزراعة والطيران وتكنولوجيا المعلومات".

Published in أخبار

 أديس أبابا (العلم) 15 نوفمبر 2019م

أجرت الرئيسة سهلورق زودي يوم الإثنين الماضي محادثات مع السيدة موريل باوزر عمدة مدينة واشنطن العاصمة الأمريكية.

وقالت الرئيسة سهلورق: إن إثيوبيا ملتزمة بتعزيز العلاقة بين المدينتين الشقيقتين. مؤكدة على الحاجة إلى تعزيز اتفاقية المدينة الشقيقة بين أديس أبابا وواشنطن العاصمة لصالح المدينتين. وتحدثا الجانبان حول سبل تعزيز العلاقات التجارية بين مدينتي أديس أبابا وواشنطن العاصمة.

وبهذه المناسبة قالت رئيسة البلدية السيدة موريل باوزر من جانبها: إن غرفة تجارة العاصمة واشنطن وقعت مذكرة تفاهم مع غرفة التجارة والجمعيات القطاعية في أديس أبابا، وهي تبحث عن فرص تجارية في إثيوبيا والولايات المتحدة.

ووفقا لـ باوزر، فإن تمكين تعيين رئيسة الجمهورية في إثيوبيا يعزز تمكين المرأة، وخلق الأمل للمشاركة في العملية السياسية في البلاد. كما أشادت باوزر كذلك بالترحيب الحار من أديس أبابان ونائب رئيس البلدية المهندس تاكلا أوما.

ومن جهة أخرى وقعت مدينة أديس أبابا وواشنطن على اتفاقية لتعزيز العلاقات في عدد من المجالات.

وقد اتفقت المدينتان الشقيقتان على العمل معا في مجالات الاقتصاد، والصحة، والتكنولوجيا، والابتكار والتبادل الثقافي والتنمية الخضراء. حيث قام بتوقيع الاتفاقية كل من عمدة مدينة واشنطن دي سي مورييل باوزر وتاكلا أوما نائب عمدة مدينة أديس أبابا.

وقامت السيدة موريل رئيسة بلدية واشنطن مع 70 من أعضاء الوفد بزيارة رسمية لأديس أبابا لمدة خمسة أيام، حيث تهدف هذه الزيارة إلى تعزيز رابطة المدن الشقيقة التي بدأت في عام 2013. كما أن الاتفاقية التي تمت بين الطرفين كانت تبادل ودعم القيم الثقافية لسكان المدينتين.

وعلم بأنه سيتم تشكيل لجنة للإشراف على تنفيذ الاتفاقية من كلا الجانبين. كما أن تبادل الخبرات في تنمية المشاريع الخضراء التي تعمل في المدينتين، وتبادل الأفكار ودعمها في قطاع النقل، والبناء، هي جزء من توقيع تجديد اتفاقية المدن الشقيقة بين أديس أبابا وواشنطن العاصمة.

وقالت رئيسة بلدية واشنطن السيدة مورييل: إن أكبر تجمع من الشعوب الإثيوبية في الولايات المتحدة موجود في واشنطن العاصمة. وفي منطقة المترو المحلية. حيث يوجد في العاصمة واشنطن أكبر مجتمع من أصول إثيوبية في الولايات المتحدة. كما استقر أكثر من 35000 إثيوبي في أجزاء من العاصمة، وماريلاند، وفرجينيا.

ولذلك، فإنها تشاطر الحاجة إلى تحفيز اتفاقية المدينة الشقيقة بين أديس أبابا وواشنطن العاصمة من أجل المنفعة المتبادلة بين المدينتين. كما احتفل العمدة أيضًا بإعادة تسمية شارع أديس أباباعلى شرف العلاقات التعاونية بين العاصمتين.

وكشف المهندس تاكلا أما نائب العمدة عن شارع تم تسميته حديثًا باسم " شارع عمدة مورييل باوزر". حيث أعلن عن إعادة تسمية دوار" جيزابو" إلى ميدان واشنطن دي سي كجزء من حفل توقيع الاتفاقيةعلى المدينة الشقيقة بين واشنطن وأديس أبابا.

وفي تطور مماثل أجرت السيدة داجماويت موجسي وزيرة النقل الإثيوبية محادثات مع مورييل باوزر عمدة واشنطن حول سبل التعاون في نظام إدارة النقل. كما اتفق الجانبان على عقد برامج مشتركة لتبادل ونقل المعرفة، وكذلك تقليل الاختناقات المرورية وتلوث الهواء المتصل بالنقل في العاصمة أديس أبابا.

ووفقا لوزيرة النقل، فإن الجانبين قد اتفقا أيضا على العمل معا في إدارة المرور، وإدارة بيانات المركبات، وإصدار رخص القيادة، والمترو في المناطق الحضرية، وسلامة المرور على الطرق.

وقد أطلقت إثيوبيا حملة وطنية في هذا الشهر للحد من الوفيات والإصابات والأضرار في الممتلكات بسبب حوادث المرور.

وأضافت الوزيرة قائلة: إن برامج تبادل الخبرات ونقل المعرفة ستساعد إثيوبيا على التنفيذ الفعال لمحددات السرعة والتوجيهات السريعة اللازمة تطبيقها، والتي تتطلب من جميع الركاب ارتداء أحزمة الأمان. وجددت أديس أبابا وواشنطن العاصمة اتفاقية باسم المدينة الشقيقة.

تقرير: عمر حاجي

Published in أخبار

ABOUT US

 

تقويم

« November 2019 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
        1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30